أنت هنا

بعد القيد في ناسداك.. سويفل تستثمر 300 مليون دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة

منذ شهر واحد 3 أسابيع

تخطط شركة النقل الجماعي الذكي الناشئة سويفل لاستثمار ما بين 250 و300 مليون دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة، لتوسيع نطاق تواجدها العالمي، وفقا لما صرح به المدير المالي للشركة يوسف سالم لجريدة المال أمس الأحد. وستمضي الشركة قدما في خطتها الاستثمارية، التي تهدف من خلالها إلى التوسع في أسواق جديدة، بعد أن تنتهي من طرح أسهمها للاكتتاب العام في بورصة ناسداك.

الخطط التوسعية: تسعى سويفل لإطلاق عملياتها في أربع دول في أمريكا اللاتينية وجنوب شرق آسيا، بما في ذلك البرازيل والمكسيك وماليزيا، قبل نهاية العام، وفق ما قاله سالم. وتعتزم الشركة عقب ذلك استخدام هذه البلدان كمنصات للتوسع في أسواق إقليمية أخرى، بما في ذلك كولومبيا وبيرو والأرجنتين والإكوادور، بحسب سالم، الذي أضاف أن "سويفل تبحث أيضا الفرص الاستثمارية المتاحة في نيجيريا وجنوب أفريقيا كخطوة مستقبلية".

وحصلت "سويفل" للتو على قاعدة لها في أوروبا بعد الموافقة على الاستحواذ على منصة النقل الجماعي متعددة الخدمات "شوتل"، التي تتخذ من برشلونة مقرا لها، في وقت سابق من هذا الشهر. ومن شأن صفقة الاستحواذ أن ترفع التغطية الجغرافية لشركة سويفل بأكثر من الضعف، لتشمل 22 مدينة في عشر دول.

وقالت سويفل الشهر الماضي إنها ستطرح أسهمها للاكتتاب العام في بورصة ناسداك خلال الربع الأخير من العام الحالي عبر الاندماج مع شركة الاستحواذ ذات الغرض الخاص كوينز جامبيت جروث كابيتال. وتقدر اتفاقية الاندماج، التي توصل إليها الجانبان، قيمة سويفل بنحو 1.5 مليار دولار. وسيؤدي الطرح المحتمل إلى رفع رأس مال الشركة إلى 550 مليون دولار، من 100 مليون دولار حاليا. وتدرس سويفل أيضا طرحا عاما أوليا في البورصة المصرية في 2022-2023، وتتوقع أن تحقق أرباحا لأول مرة في عام 2024، وفقا لما صرح به سالم في وقت سابق.

المستشارون: عينت سويفل بنك باركليز مستشارا ماليا لها في عملية الطرح، إلى جانب مستشارين ماليين دوليين آخرين، وفقا لسالم.

 

ارسل خبرك الآن أرسل ملاحظاتك