أنت هنا

وزير الاتصالات يشهد ختام فعاليات مؤتمر علوم البيانات للشرق الأوسط وشمال إفريقيا 2024 بجامعة مصر للمعلوماتية

منذ أسبوع واحد يوم واحد

شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ختام فعاليات مؤتمر علوم البيانات والذكاء الاصطناعي (DSC) في نسخته الأولى في مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والذي استضافته جامعة مصر للمعلوماتية (EUI) في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة بمشاركة أكثر 800 خبير من المتخصصين في مجال علوم البيانات والذكاء الاصطناعي، حيث يعد المؤتمر من كبرى المؤتمرات في مجال علوم البيانات والذكاء الاصطناعي على مستوى العالم.
 
ناقش المؤتمر عدد من الموضوعات التكنولوجية المتخصصة من أبرزها الذكاء الاصطناعي التوليدي وتحليل اللغة الطبيعية والنصوص، ورؤية الكمبيوتر والآلة، والتعلم العميق، والابتكار باستخدام البيانات، والذكاء الاصطناعي وعمليات التعلم الآلي، وهندسة البيانات، والبيانات في السحابة (السحابية)، واستخدامات الذكاء الاصطناعي في الطب، وبناء منتجات البيانات والذكاء الاصطناعي، وهندسة المطالبات، والبيانات المفتوحة واستخدام البيانات من أجل الصالح العام، والتحليلات المعززة في التسويق، وحلول من البداية إلى النهاية.
 
وعقدت فعاليات المؤتمر الذي نظمته جامعة مصر للمعلوماتية بشراكة استراتيجية مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا)، وشركة Ntervento بالإضافة إلى ممثلي الصناعة المشاركين وهما Cyshield صايشيلد وهواوي Huawei، خلال الفترة من 18 حتى 20 أبريل، حيث انطلقت فعاليات المؤتمر على مدار يومين عبر الإنترنت، واختتمت فعالياته في اليوم الثالث بمقر الجامعة في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة.
 
وفي كلمته، أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن مصر لديها ثروة هائلة من البيانات ناتجة عن كافة منظومات الرقمنة التي تعمل في الدولة منذ عشرات السنوات، حيث يبرز التحدي في كيفية إدارة هذه البيانات وما تشمله من عدة مفاهيم ومحاور في غاية الأهمية تتعلق بحماية خصوصية البيانات وتنظيم تبادل البيانات وكيفية استخدام هذه البيانات وإنتاج أكبر عدد منها، واستخدامها في التنبؤ واتخاذ سبل القرارات المناسبة؛ مشيرًا إلى تعاون وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع عدد من الجهات ذات الصلة في تنفيذ المرحلة الأولى من الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي، منوهًا إلى أنه تم تأسيس مركز الابتكار التطبيقي لإيجاد حلول تكنولوجية باستخدام الذكاء الاصطناعي في عدد من القطاعات مثل الرعاية الصحية والزراعة، مؤكدًا على تقدم ترتيب مصر أكثر من 50 مركزًا في تصنيفات الذكاء الاصطناعي العالمية.
 
وذكر الدكتور عمرو طلعت أن المرحلة الثانية من الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي سيتم من خلالها التركيز على أهمية علوم البيانات وإداراتها والذكاء الاصطناعي والتوسع في قاعدة الكوادر والخبراء المتخصصين وإطلاق دورات لتوعية وتدريب المواطنين حول هذه المجالات، مؤكدًا أهمية العمل المشترك كمجتمع معلوماتي من أجل مواكبة الحراك العالمي المعني بكيفية الاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي في كافة المجالات، والتصدي للمخاطر التي يمكن أن ينتج عنها، خاصة مع ظهور منظومات الذكاء الاصطناعي التوليدي، وكذلك العمل على إزالة المخاوف المثارة حاليًا حول هذه التكنولوجيات والتي تتمثل في إمكانية أن يحل الذكاء الاصطناعي محل الإنسان في الوظائف، لافتًا إلى أن المؤتمر يعد بداية لسلسلة من الفعاليات الدولية والحوارات العلمية التي سيتم عقدها خلال الفترة المقبلة في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة حول مختلف موضوعات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
 
ومن جانبها، أكدت الدكتورة ريم بهجت رئيس جامعة مصر للمعلوماتية أن مؤتمر علوم البيانات والذكاء الاصطناعي - الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 24 (DSC MENA 24) استهدف توحيد الجهود لتقديم حدث رفيع المستوى، لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأكملها والمجتمع العالمي للذكاء الاصطناعي، بما يتواكب مع الطلب المتزايد على استخراج المعلومات من البيانات وإعادة استخدامها في الإنتاج، وهو ما يجعل الشركات تحتاج إلى الاستثمار في بناء أنظمة ذكية محسنة لتعمل بكفاءة عالية ومرونة كبيرة، مع تقديم حلول وإجابات للأسئلة المتعلقة حول كيفية استخدام قوة التكنولوجيا لبناء مجتمع أفضل وأكثر مساواة، مضيفة أن الجامعة تعطي أولوية كبرى لمثل هذه المؤتمرات التي تجمع الباحثين بالمهنيين المتخصصين بما يسهم في تعظيم التنمية المستدامة التي تشهدها الجمهورية الجديدة.
 
وأعرب المهندس ألكسندر لينك مؤسس مؤتمر علوم البيانات والمدير التنفيذي لـ DSC MENA 2024 عن سعادته بالنجاح الكبير لهذه النسخة من المؤتمر الذي انعقد في أغلب دول أوروبا خلال السنوات الماضية، مؤكدًا أن المؤتمر سوف يكون له فاعليات ممتدة بشكل دوري في مصر وذلك من خلال التعاون المثمر مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وجامعة مصر للمعلوماتية وشركاء الصناعة، وذلك جراء الفرص الواعدة التي يشهدها هذا القطاع الحيوي في مصر.
 
وأكد الأستاذ وليد سعد الشريك المؤسس والمدير التنفيذي لشركة Ntervento على أهمية الحدث في دعم تطور القطاع التكنولوجي في المنطقة وتعزيز الابتكار وريادة الأعمال، حيث يوفر فرصة استثنائية لبناء شبكة علاقات قوية مع نخبة من الخبراء والمهنيين في مجال البيانات والذكاء الاصطناعي من جميع أنحاء العالم؛ مضيفًا "تمثل استضافة مصر للنسخة الأولى من مؤتمر علوم البيانات والذكاء الاصطناعي DSC MENA 2024 خطوة هامة ترتقي بمستوى طموحها في صناعة تكنولوجيا المعلومات، وتعكس تطلعاتها لقيادة ثورة البيانات والذكاء الاصطناعي في المنطقة، حيث قدّم المؤتمر منبرًا استثنائيًا لتبادل المعرفة والخبرات وتوسيع شبكات العمل والتعاون".
 
يذكر أن جامعة مصر للمعلوماتية تعد من أوائل الجامعات المتخصصة بالشرق الأوسط وأفريقيا في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمجالات المتأثرة بها، وأسستها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتصبح مؤسسة أكاديمية رائدة تقدم برامج تعليمية متخصصة لسد حاجة سوق العمل من المتخصصين في أحدث مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وتضم الجامعة 4 كليات هي علوم الحاسب والمعلومات، الهندسة، تكنولوجيا الأعمال، والفنون الرقمية والتصميم، وتقدم 16 برنامجًا تعليميًا متخصصًا لسد حاجة سوق العمل من المتخصصين في أحدث مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مثل: الذكاء الاصطناعي وعلوم وهندسة البيانات، وهندسة الإلكترونيات والاتصالات والميكاترونكس، وتحليل الأعمال والتسويق الرقمي، وفنون الرسوم المتحركة وتجربة المستخدم وتصميم الألعاب الإلكترونية.
 
هذا وقد تفقد الدكتور عمرو طلعت المعرض الذي تم إقامته على هامش فعاليات المؤتمر والذي ضم عدد من الشركات لاستعراض أحدث المنتجات والخدمات التي توصل إليها الذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات.
 
حضر ختام فعاليات المؤتمر الدكتور أحمد خطاب مدير المعهد القومي للاتصالات، والدكتور عبد المنعم الشرقاوي رئيس الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الاعاقة، والدكتور هيثم حمزة القائم بأعمال رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات (SECC)، والدكتورة أماني عيسى رئيس قطاع تطوير الأعمال بجامعة مصر للمعلوماتية، وعدد من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ونخبة من المتخصصين في مجالات البيانات والذكاء الاصطناعي.

ارسل خبرك الآن أرسل ملاحظاتك