أنت هنا

إقامة مركز للذكاء الاصطناعي في مصر في مجالات الذكاء الاصطناعي والبنية التحتية الرقمية الدولية

منذ أسبوع واحد يوم واحد

عُقدت اليوم مباحثات مصرية إيطالية مشتركة برئاسة الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والسيناتور أدولفو أورسو وزير الشركات وصُنع في إيطاليا بمقر وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العاصمة الإدارية الجديدة، تم خلالها بحث فتح آفاق جديدة للتعاون والشراكة بين مصر وإيطاليا في مجالات الذكاء الاصطناعي والبنية التحتية الرقمية الدولية، والاتفاق على إنشاء مركز للذكاء الاصطناعي في مصر لخدمة القارة الأفريقية، وذلك بحضور السفير ياسر هاشم نائب مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية والسيد ميكيلي كواروني سفير إيطاليا لدى القاهرة.
 
هذا وقد ترأس الوزيران اجتماعًا موسعًا بحضور القيادات التنفيذية من كلا البلدين تم خلاله استعراض الجهود المبذولة في مصر وإيطاليا في مجال الذكاء الاصطناعي، ومناقشة فرص التعاون المشترك لتعزيز استخدام الذكاء الاصطناعي في تحقيق التنمية.
 
كما تم التطرق إلى مبادرات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء القدرات الرقمية، وجهود الدولة لحوكمة البيانات، بالإضافة إلى أبرز ما تم إنجازه في تطوير البنية التحتية الرقمية الدولية وفرص التعاون في هذا المجال.
 
وفي مستهل كلمته، أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على عمق العلاقات المصرية الإيطالية على كافة المستويات، معربًا عن تطلعه إلى أن تسهم هذه المباحثات في تعزيز العلاقات بين مصر وإيطاليا في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال تنفيذ عدد من المشروعات الواعدة، مشيرًا إلى أن المباحثات بين الجانبين استهدفت وضع أُسس للتعاون البنّاء بين مصر وإيطاليا في مختلف جوانب الذكاء الاصطناعي والبنية التحتية ذات الصلة به.
 
كما أوضح الدكتور عمرو طلعت أنه تم مناقشة التعاون في تنفيذ مشروع إقامة مركز للذكاء الاصطناعي في مصر للتعاون في تنمية صناعة الذكاء الاصطناعي في القارة الأفريقية، مضيفًا جاهزون للتعاون الفعّال لاستضافة مصر للمركز، مشيرًا إلى أن هناك العديد من أوجه التعاون بين مصر ودول القارة الأفريقية في مختلف مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مضيفًا أن المباحثات تناولت أيضًا تسليط الضوء على أهمية موقع مصر كممر استراتيجي للبيانات بين الشرق والغرب والتعاون بين مصر وإيطاليا في هذا المجال.
 
ومن جانبه، أشار السيناتور أدولفو أورسو وزير الشركات وصُنع في إيطاليا إلى تنامي العلاقات بين مصر وإيطاليا في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والتي تعززت في ضوء زيارة السيدة رئيسة وزراء إيطاليا لمصر مؤخرًا، مشيرًا إلى أهمية تعزيز التعاون بين البلدين في مجال البنية التحتية الرقمية الدولية لتكون مصر مركزًا لربط إيطاليا وأوروبا وأسيا وأفريقيا خاصة وأن مصر يمر بها 90% من حركة البيانات بين أسيا وأوروبا وأفريقيا، كما أن الشركات الإيطالية لديها خبرات في هذا المجال.
 
وأضاف السيناتور أدولفو أورسو أن إيطاليا تعد دولة رائدة في مجالات الصناعة الرقمية والذكاء الاصطناعي، مشيرًا إلى إقرار مشروع إنشاء مركز الذكاء الاصطناعي للتنمية المستدامة في إطار اجتماعات مجموعة الدول السبع، مؤكدًا أنه سيتم التعاون في جعل مصر بمثابة مركز دولي للذكاء الاصطناعي ومن خلاله يتم خدمة كافة البلدان الأفريقية حيث أن مصر شريك استراتيجي والاختيار الأمثل لتكون مقرًا لهذا المركز وهو قرار اتخذته إيطاليا في إطار رئاستها لمجموعة السبع، مشيرًا إلى أهمية الاستعانة بالخبرات التي حققتها مصر خلال الأعوام السابقة في مجال الذكاء الاصطناعي، مضيفًا أنه سيتم العمل على إنشاء المركز هذا العام.
 
حضر الاجتماع المهندس خالد العطار نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، والمهندسة غادة لبيب نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي، والدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد، والمهندس أحمد الظاهر الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، والمهندس محمد نصر العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات، والدكتورة هدى بركة مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية المهارات التكنولوجية، والدكتور أحمد خطاب مدير المعهد القومي للاتصالات، والدكتورة هبة صالح رئيس معهد تكنولوجيا المعلومات، والدكتور حسام عثمان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للإبداع التكنولوجي وصناعة الإلكترونيات والتدريب، والدكتور أحمد طنطاوي المشرف على أعمال مركز الابتكار التطبيقي، والأستاذة سوزان العقباوي مستشار الوزير لحوكمة البيانات.
 
كما حضر من الجانب الإيطالي السفير ماريو كوسبيتو المستشار الدبلوماسي للوزير، والدكتورة إيفا سبينا رئيسة الإدارة الرقمية بوزارة الشركات وُصنع في إيطاليا، والبروفيسور تيودورو فالينتي رئيس وكالة الفضاء الإيطالية (ASI)، وعدد من قيادات كل من الوزارة، وسفارة إيطاليا في مصر.

ارسل خبرك الآن أرسل ملاحظاتك