أنت هنا

طريقة التحليل الرباعي

طريقة التحليل الرباعي

ما هي هذه الأداة؟
اخترع ألبرت همفري هذه الأداة في أوائل الستينات. وهو أسلوب يساعدك على معرفة مواطن القوة ومواطن الضعف في مشروعك، وفهم الفرص والتهديدات التي يمكن أن تصادف مشروعك.

متى تستخدم هذه الأداة؟

 صمم التحليل الرباعي في الأساس لمساعدة الشركات على تقييم وضعهم الحالي في السوق. ومع ذلك ما زال يستخدم على مختلف المستويات، بما في ذلك تقييم النمو الشخصي. وتشمل الاستخدامات المحتملة: اختيار المسار الأفضل لشركتك، واستكشاف إمكانية إيجاد حلول جديدة وخطط بديلة.

كيف تستخدم هذه الأداة؟

لكي تبدأ في استخدام الأداة حمل ورقة العمل من هنا.

الخطوة الأولى: تحديد عناصر البيئة الداخلية (نقاط القوة و الضعف):

قم بكتابة أهم خصائص شركتك. قد تكون تلك الخصائص في صالح شركتك كنقاط قوة أو ضدها كنقاط ضعف.  اعتمد دائماً على حقائق لا آراء أثناء تقييم وضع شركتك. عند تحديد نقاط القوة يجب التركيز على مميزات شركتك. على سبيل المثال مخبزلعمل كعك "الكاب كيك" موجود في مدينة نصر، نقاط قوته يمكن أن تكون الموقع، بما أن مدينة نصر لا يوجد بها محلات لبيع الكاب كيك.

من ناحية أخرى ينبغي أن تشمل نقاط الضعف المجالات التي يجب أن تحسن أدائك فيها. بدء شركة للتسويق الرقمي له عدة نقاط ضعف مثل: الافتقار إلى السمعة والعملاء. بمحاولة الإجابة على الأسئلة التالية قد تحصل على نظرة أعمق على العوامل الداخلية الخاصة بك:

الخطوة الثانية: تحديد عناصر البيئة الخارجية (الفرص والتهديدات):
الفرص هي كل العوامل التي يمكن أن تستفيد منها لصالح شركتك والتهديدات هي كل ما يمثل خطرًا على مشروعك. عند سرد الفرص المتاحة لشركتك تحتاج إلى التفكير في تغييرات السوق، وظهور تكنولوجيا جديدة وشريحة جديدة من العملاء، وأية جوانب أخرى يمكن أن تساعد على نجاح مشروعك. واحدة من الفرص لسلسلة مطاعم وجبات السريعة يمكن أن تكون العدد المتزايد للأسر العاملة ممن ليس لديهم الوقت لطهي الطعام أو تناول الطعام في المنزل وبالتالي يحتاجون إلى وجبات أثناء يوم العمل.

وعند كتابة التهديدات خذ في اعتبارك الوضع الاقتصادي والمنافسين الجدد والقضايا العمالية وأي عوامل أخرى يمكن أن تهدد مشروعك. مرة أخرى لسلسلة مطاعم الوجبات سريعة يمكن أن يهددها العدد الكبير من المنافسين، والمطاعم المتوفرة داخل الشركات الكبيرة. فكر في إجابات للأسئلة التالية حول الوضع الخاص بك. 

الخطوة الثالثة: تحليل العوامل الأربعة:

ألق نظرة على النتائج الخاصة بك. ابدأ في تحليل كيف يمكن أن تنمو استناداً إلى نقاط القوة والفرص، وكيف يمكنك تحجيم آثار نقاط الضعف والتهديدات وكيف يمكن تحويلها لنقاط قوة أو فرص.
 

اقتراحات لاستخدام هذه الأداة:
أثناء تقييم العوامل الأربعة، خذ في الاعتبار منظور منافسيك. على سبيل المثال إذا كانت قوتك هي المنتجات عالية الجودة والمنافسون لديهم نفس الشيء، إذًا هذه ليست نقطة قوة. تجنب الوقوع في فخ القوائم التي لا نهاية لها؛ يمكنك سرد أربعة عناصر في كل خانة.

مثال:
بدأت ليلى شركة لتفصيل و بيع الفساتين وترغب في تغيير نشاطها إلي سوق الحلي والإكسسوارات اليدوية. ليلى نفذت عملية التحليل الرباعي (SWOT). نظرت أولًا إلى البيئة الداخلية. تشمل قائمة نقاط القوة لمشرعها الجديد شبكة جيدة من زبائنها السيدات إلى جانب أن لديها حس فني في تصميم الأزياء. أما عن نقاط الضعف؛ لاحظت ليلى أنها لا تعرف أي الموردين الجيدين من حيث التكلفة والجودة. بالإضافة إلى ذلك، لن تكون قادرة على استئجار محل بسبب التكلفة العالية للعقارات.

ثانيًا حددت العوامل الخارجية. فرص السوق: بدأت النساء تفضيل المنتجات اليدوية على غيرها بالإضافة إلى قدرة ليلى على تسويق وبيع منتجات عبر الإنترنت. يمكن استنتاج التهديدات التجارية كالتهديد بمنافسين جدد في السوق والذي قد يخفض من حصتها في السوق.
 

 أصبح لدى ليلى الآن صورة أوضح عن مشروعها الجديد. وقررت توفير خدمة طلب تصميم معين للتقليل من خطر منافسين جدد. تهدف ليلى إلى تحقيق هوامش ربح مرتفعة، والتقليل من التكاليف كتكلفة الإيجار، فقررت التسويق وبيع منتجاتها لزبائنها على الإنترنت. ستحتاج ليلى إلى إجراء بحث جيد للحصول على عروض بأسعار معقولة من الموردين. توصلت ليلى إلى معرفة من أين تبدأ، يمكنها الآن تنفيذ مشروعها واكتشاف مجالات جديدة للسوق.

إيجابيات وسلبيات هذه الأداة

التحليل الرباعي أداة بسيطة تساعدك على التركيز في نقاط قوتك، وتقليل نقاط ضعفك، والرد على التهديدات في التوقيت المناسب، والاستفادة من الفرص ومع ذلك، لا يمكن لهذه الطريقة أن تؤثر على خياراتك الاستراتيجية لأنها توفر إطارًا لتحليل المعلومات بشكل مبسط لكنها  تظل الخطوة الأولى والأساسية في عملية اتخاذ القرار الاستراتيجي.

 

 

تنزيل الملف المرفق SWOT_template_AR.docx أرسل ملاحظاتك