أنت هنا

ستكون بيزنس سينس دليلك الخاص خلال عملية المحاسبة المزعجة

منذ 2 شهر 2 أسبوع
ستكون بيزنس سينس دليلك الخاص خلال عملية المحاسبة المزعجة

إن كنت رائد أعمال قد افتتحت عملك التجاري حديثاً، على الأغلب لن تتمكن من توظيف فريق للحسابات ليقوموا بعمل مهمات ثقيلة مثل إصدار الفواتير. أسس عماد بشير واثنان آخرون شركة بيزنس سينس لحل هذه المشكلة. وصف بشير شركته بأنها "تطبيق سحابي يتخصص في تقديم خدمة الفوترة للشركات الحديثة."

عند دخولك على الموقع الإلكتروني لبيزنس سينس، ستجد أنهم يقدمون العديد من الخدمات للشركات منها الاستشارات وحلول مبنية على تكنولوجيا الإنترنت [IT solutions]. اكتملت فكرة بيزنس سينس عند إضافة مجتمع لديه كل شئ له علاقة بالبرمجيات [software] كمشاكل في التطبيق. هذا المجتمع مصدر مشترك بين الشركات، لذا لا يحتاجون إلى موظفين دائمين للحسابات. من خلال هلبر helper يمكنهم الحصول على أي مصدر يحتاجون إليه.

ضرب بشير مثالا بشركته، بيزنس سينس، لتوضيح الفكرة. هذه الشركة الحديثة لا يوجد بها محاسب ولا يمكنهم توظيف طاقم كامل. قد يحتاجون إلى موظف جزئي، لذا من خلال مجتمع هلبر لديهم تطبيق يمكنهم العمل من خلاله وإيجاد مصدر (موظف) لمساعدتهم. يمكنك الاشتراك على التطبيق مقابل مبلغ بسيط، حوالي 15 دولار شهريا وتجد مصدرا لمساعدتك في الحسابات وإنجاز الأعمال التجارية عبر الإنترنت.

يتم توصيل الشخص الذي ينجز العملية التجارية بمن يحتاجها من خلال منصتهم. ويتم تدريب المصادر ثم إضافتها إلى تطبيق هلبر وتختار الشركات المصادر التي يحتاجون إليها. الخدمة يمكن تقديمها أيضا إلى الأفراد والمستقلين (Freelancers) الذين يعملون لحسابهم الخاص. قال بشير تستهدف بيزنس سينس المستقلين لأنهم لا يصدرون فواتير أو يمكنهم عملها على برامج كإكسل وورد ولا يمكنهم متابعة عملياتهم التجارية. على سبيل المثال، لا يملكون تحليل نسبي، وهذا تقدمه بيزنس سينس وتسمح لهم أن يتابعوا تاريخ معاملاتهم التجارية.

التحديات

قال بشير "رواد الأعمال يتعلمون كيفية القيام بالأعمال التجارية. نحن لم نعرف كيف، لقد كنا فقط موظفين جيدين." تم تأسيس الشركة عام 2013 بعد قيام ثورتين في مصر بكم قليل من المال، ولكن هذا لم يمنع الشركة من الازدهار. يرى بشير أن ظروف البلاد لا يجب أن تمنع رواد الأعمال من تحقيق أحلامهم.

قال بشير، "السوق في مصر متغير لذا يجب أن تكون مرن وتقدم خدمات يحتاج إليها السوق فعلا." وأوضح بشير أن بيزنس سينس اضطرت لإضافة خدمة هلبر للوصول لنسبة أكبر في السوق. يوجد قسمين في بيزنس سينس، هلبر، وهو قسم منفصل يركز على التطبيق السحابي والمجتمع. القسم الآخر هو ARB وهو للشركات الأكبر التي يوجد بها أكثر من 50 موظف. قال بشير أنهم يحتاجون إلى مصادر مختلفة لأن شركاتهم يوجد بها عدة أقسام كالمشتريات والتخزين والمبيعات. لكن تُعتبر هذه منطقة في مصر غير واضحة إلى حد ما. لذا اتجهنا لطبقة مختلفة أصغر كثيرا كرواد الأعمال والشركات الناشئة.

التمويل والجوائز

وفقاً لبشير، تم تأسيس الشركة فقط من أموال مؤسسيها ثم أصبح مصدر أموالهم مبني على العملاء. في عام 2016 شاركت بيزنس سينس في أسبوع جايتكس للتكنولوجيا وحصلوا على عروض من عملاء ومستثمرين مهتمين بشركاتهم للعمل معهم واعتبر بشير ذلك علامة على نجاحهم.

اترك نصيحة للشباب ورواد الأعمال الجدد

قال بشير أن رواد الأعمال الشباب لا يجب عليهم التركيز على الركود في الاقتصاد المصري ولكن يجب أن يكونوا منفتحين لتطبيق أفكار جديدة في مصر. قال بشير، " يجب أن تركز على تطوير نفسك. التكنولوجيا تتغير يوميا. إن لم تلاحقها هناك شخص آخر سينفذ فكرتك و سيقابلك الإحباط. يجب أن تكون مرن للغاية لأن السوق المصري غير واضح. تسويق المنتجات خارج مصر أفضل كثيرا لأن هناك دعم للأفكار في البلاد الأخرى. ستتعلم الكثير من الأمور ويجب أن تكون مرنا."

كتبت هذه القصة نورا شبل

رشح نفسك أرسل ملاحظاتك