أنت هنا

أداة تقييم حقوق الملكية الفكرية

أداة تقييم حقوق الملكية الفكرية

ما هو تقييم الملكية الفكرية؟

من الممكن أن تساوي قيمة الملكية الفكرية الخاصة بك قيمة الأجهزة والمعدات المكتبية أو أي أصول مادية أخرى تمتلكها. وربما تمثل أكثر الأصول أهمية التي بإمكانك توظيفها لتأمين تمويل لنمو الشركة الخاصة بك. فقد تحتاج أيضا إلى معرفة قيمة أصول الملكية الفكرية الخاصة بك عند طلب تمويل أو عندما تبدأ في إجراءات ترخيص الملكية الفكرية الخاصة بك.

وتعتبر مهمة تقييم الملكية الفكرية ليست بالسهلة، فقد تحتاج إلى الإجابة على بعض الأسئلة مثل: كم هي قيمة العلامة التجارية الخاصة بك بعد سنوات من التسويق؟ وهل تحمي براءة الاختراع المنتج الخاص بك أم أنها لا تدر بأي فائدة؟

تتغير قيمة حقوق الملكية الفكرية لأسباب متنوعة، فقد تكون براءة الاختراع في بداية الأمر حلا فريدا لمشكلة ما، ولكن مع مرور الوقت، يمكن العثور على حلول أخرى للمشكلة التي قد تقلل من قيمتها. عوضاً عن ذلك، تسويق المنتج الخاص بك بنجاح من الممكن أن يضمن أن تكون براءة اختراعك قيمة للغاية. وبشكل عام، تزداد قيمة العلامات التجارية كلما أصبحت معروفة بشكل أفضل.

كيف يمكنك تقييم حقوق الملكية الفكرية الخاصة بك؟

هناك عدد من الطرق التي تمكنك من تقييم حقوق الملكية الفكرية. ولكن لا يوجد طريقة واحدة مناسبة لكل الحالات، فهناك قيودا لكل الطرق. فأثناء مرحلة تطوير حقوق الملكية الفكرية، فإن توافر المعلومات من عدمه والهدف من التقييم تعتبر أسباب لديها تأثير على الطريقة المستخدمة.

وفيما يلي ٣ أمثلة مفيدة:

١. طريقة التكلفة

يستند هذا التقييم على التكاليف التي تتحملها أثناء تطوير أو إنشاء حقوق الملكية الفكرية. كما يتضمن حساب التكاليف في حالة إعادة أو تطوير اختراع مماثل. وهذه الطريقة لا تأخذ في الاعتبار، القيمة السوقية الحالية للمنتج الخاص بك.

التكاليف المدرجة عادة تكون:

  • الأيدي العاملة
  • المواد والمعدات
  • البحث والتطوير
  • الاختبارات والتجارب
  • تسجيل الملكية الفكرية
  • النفقات العامة للمرافق

تفترض هذه الطريقة أن المشتري المحتمل يمكنه تجنب هذه التكاليف عن طريق شراء حقوق الملكية الفكرية.

قد تكون فوائد هذه الطريقة ما يلي:

  • الوقت: من خلال شراء الحق منك، فإن المشتري لن يضيع الوقت في بحث وتطوير شكل الملكية الفكرية الخاصة به.
  • النفقات: في حالة محاولة إعادة الملكية الفكرية الخاصة به، قد ينفق المشتري على الأقل نفس القيمة
  • النجاح: قد لا ينجح المشتري في تطوير الملكية الفكرية
  • الحماية: قد لا يقدر المشتري على حماية ملكيته الفكرية، وربما يتعدى على حقوق الأخرين

هذه الطريقة في تقييم أصول الملكية الفكرية تفسح المجال لإجراء تقييم شامل عند شراء الأعمال. وتأخذ في الاعتبار أيضا قيمة الأصول عندما تكون في مرحلة مبكرة من تطويرها. ومع ذلك، فإن التركيز على التكاليف بدلاً من الربح، يمكن أن يحرف الأرقام وبالتالي لم يتم التعرف على الأسواق المحتملة بشكل كامل. هذه الطريقة لا تأخذ في الاعتبار القيمة المستقبلية، وبناءً على ذلك، تفتقد هذه الطريقة المعيار الذي يحتسب تقليديا.

٢. طريقة القيمة السوقية

فهم قيمة المنتج الخاص بك على أساس سجلها مؤخرا في السوق. قد تكون وسيلة أكثر فعالية لتعزيز ما قد يدفعه الناس مقابل حقوق الملكية الفكرية الخاصة بك. بالإضافة إلى أن تقييم بيع أو ترخيص منتجات أخرى في السوق من الممكن أن توفر مقياسا مفيدا للرجوع إليه.

المشكلة مع هذا الأسلوب هو أنه يمكن أن يكون من الصعب جداً العثور على البيانات المنشورة عن معاملات الملكية الفكرية، لإنها في الغالب ما تكون سرية. كما إنه من الصعب تعميم معاملات الملكية الفكرية، فهناك مصادر للبيانات في مختلف القطاعات، لكنها تميل إلى توفير نطاق واسع من الأرقام للمبيعات والتراخيص وبالتالي، يكون مجال مقارنتها واسع جدا.

الجدير بالذكر أن قليل من المعاملات تسمح بالمقارنة، وقد تختلف الترتيبات وفقا إلى:

  • الحصرية
  • نظام الدفع
  • توفير أي دعم تقني أو غير تقني
  • الأراضي والمناخ الاقتصادي وظروف السوق

ويجب أن نأخذ في الاعتبار أنه لا يوجد صفقتين مماثلتين

يمكن أن تكون هذه طريقة مفيدة للبحث في معدلات العوائد المرتفعة والمنخفضة والمتوسطة المدفوعة في أي قطاع سوق معين. على سبيل المثال، في حالة التفاوض على اتفاقية الترخيص، فإن معدلات صناعة معينة من الممكن أن تحدد أسس المناقشة.

٣. طريقة الدخل أو المنفعة الاقتصادية

يركز هذا الأسلوب على الإيرادات التي قد تولدها حقوق الملكية الفكرية لعملك في المستقبل. وهذه الطريقة تأخذ في الاعتبار الدخل المستقبلي التي قد تولده حقوق الملكية الفكرية خلال دورتها الاقتصادية. ويؤخذ في الاعتبار أيضا المخاطر التي من المحتمل أن تتحملها، وتوصف النتيجة النهائية باسم القيمة الحالية.

على الرغم من أن القيمة الحالية تعتبر مفيدة وسهلة الاستخدام كأداة. إلا أنه من الضروري أن نتذكر أن طريقة الدخل أو المنفعة الاقتصادية تستند في تقييمها إلى تقييم الأحداث المحتملة في المستقبل بدلاً من الأداء في الماضي.

تتضمن صعوبات هذه الطريقة:

  • من الصعب تقدير الحياة الاقتصادية لحقوق الملكية الفكرية
  • من الصعب تقدير الدخل على مدى عدة سنوات

ومن العوامل الأخرى التي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار، وتتجلى في عامل المخاطرة، ما يلي:

  • قوة حقوق الملكية الفكرية
  • حجم السوق المحتملة
  • طبيعة المنافسة
  • التغيرات في المناخ الاقتصادي

وهناك بعض العوامل الأخرى التي تختلف من نوع أعمال إلى آخر مثل: الطريقة التي يتم بها استغلال حقوق الملكية الفكرية، والتكاليف المترتبة على ذلك، والوقت الذي ستستغرقه للوصول إلى السوق، والمخاطر التي ستظهر في الطريق.

إذا كانت هناك شكوك حول المستقبل، فمن غير الواقعي توقع دخل المشروع لأكثر من ٤ أو ٥ سنوات، على سبيل المثال: من الصعب جدا محاولة تقدير الدخل لتقنية في مرحلة مبكرة من التطوير.

وهناك طريقة فرعية لطريقة الدخل أو المنفعة الاقتصادية وهي طريقة تخفيف المصاريف. هذه الطريقة تقيم عوائد الملكية الفكرية، وتعتمد على تقييم ما هي المصاريف التي سوف تتفادها الشركة بحكم امتلاك حق الملكية الفكرية.

تنزيل الملف المرفق Intellectual_Property_Right_valuation_checklist.doc أرسل ملاحظاتك